كتاب السر أكثر الكتب مبيعاً فى العالم تحميل بروابط مباشرة.

الكاتب Null
528 مشاهدة

كتاب السر هو الكتاب الفريد الذي غيّر حياة الكثيرين ويحمل هذا الكتاب في طياته الكثير من القصص والعبر عن مفكرين ومخترعين عرفوا السر في الحياة ولذلك حققوا النجاح.

الجدير بالذكر أن كثير من الجهات حاربت هذا الكتاب وقالت ان اساسه خرافة غير موجودة ، حيث يعتمد كتاب السر على قانون الجذب ويقول أنك أنت من تجذب النجاح إليك إذا فكرت به، وانت من تصنع مستقبلك بعون الله عن طريق هذه الأفكار.


– ماهو كتاب السر :


كتاب السر

كتاب السر


كتاب السر يُعد من أكثر الكتب مبيعاً فى العالم فقد إقتربت عدد النسخ التى بيعت من هذا الكتاب من 22 مليون نسخة كما تُرجم إلى اكثر من 45 لغة .. فهو يؤمن لك السعادة و الصحة و الثروة بإذن الله ، حيث تستطيع بواسطته ان تمتلك ما تريد مهما كان غالياً و أن تفعل ما تريد أياً كانت صعوبته.


– قانون الجذب :

ينص قانون الجذب على أن مجريات حياتنا اليومية أو ما توصلنا إليه إلى الآن هو ناتج لأفكارنا في الماضي وأن أفكارنا الحالية هي التي تصنع مستقبلنا، بالأحرى يقول القانون أن قوة أفكار المرء لها خاصية جذب كبيرة جدا فكلما فكرت في أشياء أو مواقف سلبية اجتذبتها إليك وكلما فكرت أو حلمت أو تمنيت وتخيلت كل شيء جميل وجيد ورائع تريد أن تصبح عليه أو تقتنيه في حياتك فإن قوة هذا الأفكار الصادرة من العقل البشري تجتذب إليها كل ما يتمناه المرء. “ للمزيد عن قانون الجذب أقرا هذا الموضوع التفصيلي في موقع ويكيبيديا

إن الطريقة الوحيدة للتحكم في قانون الجذب هي التحكم في الأفكار ، و لكن هل نستطيع فعلاً أن نقوم بالتحكم في أفكارنا و مراقبتها بشكل مستمر يومي دون توقف و لا راحة ؟؟ أتعلم أن العقل البشري تمر عليه يومياً أكثر من ستين ألف فكرة ، مما يجعل التحكم فيها مرهقاً ومستحيلاً ، و لحسن الحظ فإن هناك وسيلة أسهل كثيراً للتحكم في الأفكار و هي المشاعر ، فمشاعرنا تجعلنا ندرك ما نفكر فيه و أثره علينا، و المشاعر نوعان إما مشاعر إيجابية طيبة أو مشاعر سلبية مؤذية ، و بالطبع فإنك تعرف الفارق بين الاثنين فأحدها يجعلك تشعر شعوراً جيداً و الآخر يجعلك تشعر عكس ذلك.


– مؤلف كتاب السر :


تم تأليف كتاب السر من قِبل الكاتبة روندا بايرن وهي كاتبة استرالية من مواليد عام 1952، ونُشر الكتاب في العام 2006 وصنِف كأفضل كتاب للمساعدة الذاتية في ذلك العام.

روندا بايرن - كتاب السر

روندا بايرن – كتاب السر

حقق هذا الكتاب أرقام مبيعات هائلة، إذ بيعت من ما يزيد عن واحد وعشرون (21) مليون نشخة؛ وتمت ترجمته إلى أكثر من أربعين لغة. وقد حقق الكتاب لمؤلفته إيرادات كبيرة أيضاً؛ بالإضافة إلى أنه تم تحويله إلى فيلم سنيمائي في العام نفسه؛ وقد بيع منه ما يزيد عن المليوني نسخة.


– تلخيص كتاب السر :

يعتمد كتاب السر على قانون الجذب، أي أن المشاعر المتشابهة تتجاذب وتتقارب, فالمشاعر الإنسانية لها ترردات معيَّنة, وهي تصدر من الإنسان إلى الكون الذي يعيد ترتيب أحداثه حتى يحصل هذا الإنسان على مبتغاه عن طريق التفكير، وبطريقة أخرى, لا غني عن المشاعر الإنسانة ذات التردد الخاص, يتم إرسالها في الكون والذي يقوم حينها بجذب الأشياء ذات التردد المماثل.

وقد تكون هذه المشاعر سلبية أو إيجابية, فكتاب السر ينص علي أن المشاعر الإيجابية تجذب الأمور الإيجابية، وكذلك المشاعر السلبية تجذب الأمور السلبية، فالترددات الإيجابية تجذب الترددات الإيجابية المماثلة لها, وكذلك الحال بالنسبة للترددات السلبية. فللحصول على شيء مُعيَّن؛ يجب على الإنسان أن يُفكر فيه بجِدية, وأن يعمل وكأن هذا الأمر قد تحقَّق, فيقوم الكون بتجميع هذه الطاقة الإيجابية وتسخير كل معطياته له حتى يحصل على مُراده.

على سبيل المثال/

إن أراد رجلاً أن يصبح غنياً، فيجب عليه أن يُطيل التفكير في الأمر ويحوِّل طاقته الإيجابية نحو هذا الأمر، فيجد بأن الكون قد اجتذب هذه الطاقة الإيجابية منه, وبدأ في تجميع كافة الطاقات الإيجابية للأمر نفسه, مما يجعل وصول هذا الشخص إلى الثروة أمراً حتمياً مع مرور الزمن. وإن كان شخصاً مريضاً، فيجب عليه أن يُكوِّن طاقة إيجابية نحو شِفائه من مرضه، فيُشفى بفعل الطاقة الإيجابية التي صدرت منه.

يمكن تلخيص كتاب السر الذي صدر في العام 2006م بالحديث القدسي منذ أكثر من 1400 عام قبل نشر هذا الكتاب, فلنحسن الظن بالله، ولنعبده ليرضى لا ليعطي، لأنه إذا رضي سبحانه, أعطى بغير حساب, وهو الغني الكريم.


– فكرة الكتاب :

فكرة الكتاب تدعو إلى التفاؤل والتعامل بطريقة إيجابية مع الأحداث المحيطة بنا، والابتعاد عن السلبية في التفكير والتعامل، حيث أن هذه الإيجابية في التفكير كفيلة بتحقيق ما يصبو إليه الشخص عن طريق توجيه طاقته إلى الكون الذي يقوم بدوره بتوجيه طاقة مماثلة لمساعدته.

قال الله تعالى في الحديث القدسي “أنا عند ظن عبدي بي“، لم يقل سبحانه أنا عند حُسن ظن عبدي بي، فالذي يظن بالله خيراً سيلاقي خيراً، ومن يظن بالله سوءاً سيلاقي سوءاً، ليس لأن الله يُعطي الشيء، ولكن لأن تفكير هذا الشخص بالله شيء, فإنه لن يجد أمراً حسناً يأتيه.

على سبيل المثال/

لو أن اثنين ينتظران مولوداً، وكلاهما يُريد ذكراً كما هو شائعٌ في مجتمعنا، ولكن يوم أو ولدت زوجاتهما, وجدا أن المولودين أنثى. من يُحسن الظن بالله سيعلم بأن الله قد اختار له الأفضل ويحمد الله ويُثني على فضله ويُحسن تربيتها، أما الذي سيظن بأن الله قد رزقه بنتاً لسوء, فلن يذق طعم الفرحة منها ولا بسببها، لأنه لا يرى فيها إلا سوءاً، ولن يُحسن تربيتها لأنه لا يريدها، وبالتالي قد تكون سيئة الخُلُق، ليس لأنها إنسانة سيئة أو بغيضة، بل لأن والدها أساء الظن بالله فأهمل تربية ابنته فأصبحت على هذا الحال.


– تحميل كتاب السر PDF :

لـ تحميل كتاب السر PDF  : اضغط هنا.


 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد