المنشور الأخير في منتدي منشئي المحتوي 2016-10-23

الكاتب Null
184 مشاهدة

المنشور الأخير هو عُنوان لخاطرة عرضتها في منتدي منشئي المحتوي وأحببت أن أشاركها معكم.


 المنتدي هو منتدي تجريبي ولم يتم الإعلان عنه بعد للاشتراك العام وبالتالي ربما يقود الرابط الي “Node was not Found”


ما فائدة السؤال إن لم كن هناك إجابه :/ وبالمثل ما فائدة الإجابة لسؤال لم يًطرح رجل سعيد …. ومن هنا نشأت الهندسة الإجتماعية لتصنع علاقة تضامنية تكافلية بين السؤال والإجابة.

نبسطها شويه رجل سعيد

ايه فايدة انه يكون عندك مليون متابع وانت لا تقوم بنشر مُحتوي للمشاهدة.

وايه فايدة ان تسجل اشتراكك في الف قناة علي اليوتيوب وأنت غير متصل بالانترنت.

هذه العلاقه هي الهندسة الإجتماعية لتحفيز الطرفين علي المشاركة والخروج بأكبر قدر من الاستفادة. وحين يتوقف أحد الطرفين عن الاستفادة ” أو يُدرك ذلك” تنتهي العلاقة ويُصبح آخر فيديو لك علي القناة هو المنشور الأخير.

فنصيحتي لكل الشباب هي الاستهداف الجيد للمتابعين والاستمرارية في نشر الفيديو بشكل دوري دون توقف, ونلاحظ ذلك في القنوات التي بها عدد متابعين كبير يتجاوز المليون أو أكثر.

تجدهم حريصين علي النشر بشكل دوري يوميآ أو كل يومين علي أقصي تقدير وبرغم الارباح التي يحصلون عليها الا انهم لا يتوقفون.

وهنا نأتي لسؤال ثاني : هل الربح وحده يكفي كحافز ؟

للبعض نعم ولكن الإجابة الصحيحه هي أنه لا يكفي وحده للاستمرارية وإلا ستجد نفسك آله يوًجهها المتابعين كيفما شاءوا باللايكات او الديسلايك ووقتها يستحيل أن تُرضي الجميع..

يجب أن تُحب ما تفعل كي تكون قادر علي الاستمرار, وهنا يكون الإبداع وجودة اختيار المحتوي.

ويجب أن تختار من تهتم بمتابعتهم حتي لا تجد نفسك يومآ ما أمام عُنوان اسمه ” المنشور الأخير” ولا يشاهده سوي طرف واحد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد