تعرف على ترتيب بلدك في مؤشر حرية الإنترنت لعام 2016

الكاتب Null
247 مشاهدة

أصدرت مؤسسة «فريدم هاوس» الأمريكية تصنيفها السنوي الخاص بحرية الإنترنت في العالم لعام 2016. وفي هذا التقرير يمكنك التعرُّف إلى مؤشر حرية الإنترنت، ومعايير التصنيف، وترتيب البلاد في العالم، والوطن العربي، والشرق الأوسط في مؤشر حرية الإنترنت 2016.


ما هو مؤشر حرية الإنترنت؟


مؤشر حرية الإنترنت تصنيف سنوي يرصد حرية الإنترنت والإعلام في العالم، والتصنيف صدر للمرة الأولى عام 2009، ليتم اختباره ويُصنّف 15 دولة فقط حينها، غير أن عدد الدول المُصنَّفة ارتفع عامًا بعد الآخر؛ليصل الدول المصنفة إلى 65 دولة، وهو العدد الذي استمر من حينها وحتى الآن.

التصنيف يُقسِّم  الدول إلى تصنيفين فرعيين، بحيث يحتوي كل تصنيف فرعي منهما على ثلاثة تصنيفات أخرى. ويكون التصنيف الفرعي الأول حول حرية الإنترنت في الدول، وتكون تصنيفاته الثلاثة بين (حرة تمامًا، وحُرة جزئيًّا، وغير حُرة). أمَّا التصنيف الفرعي الثاني فهو طبقًا للتغيير الحادث منذ تصنيف العام السابق وحتى صياغة التقرير، بحيث تكون تصنيفاته الثلاثة هي (تحسَّن وضعه، وساء وضعه، ولم يتغيَّر).


معايير التصنيف:


مؤشر حرية الإنترنت

مؤشر حرية الإنترنت ومعايير التصنيف


التصنيف تتمثل آلية عمله في تجميع المعلومات والبيانات من الإجابة على استطلاع رأي طويل صُممت أسئلته لتقيس مستوى كل دولة فيما يخص حرية الإنترنت، وحرية وسائل الإعلام الرقمية، فضلًا عن حرية وسهولة وإتاحة تداول ونقل المعلومات عبر الأجهزة والوسائل الرقمية المختلفة، والهواتف المحمولة بشكل خاص، سواء عن طريق المكالمات، أو الرسائل النصية.

معايير التصنيف تتمثل في ثلاثة معايير رئيسية: عقبات إتاحة المعلومات، القيود على المحتوى، انتهاكات حقوق المستخدم. وتعبر عقبات إتاحة المعلومات عن الحواجز الموجودة في البنية التحتية، والعقبات الاقتصادية التي تمنع الوصول إلى المعلومات، بالإضافة إلى الجهود الحكومية لمنع تطبيقات أو مواقع إلكترونية محددة، فضلًا عن السيطرة القانونية على الإنترنت، وتتبع مقدمي المعلومات.

تمثل القيود على المحتوى في تصفية وحجب مواقع إلكترونية وتطبيقات إلكترونية معينة، فضلًا عن الإجراءات الرقابية على المضمون في وسائل الإعلام، ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، بالإضافة إلى احتكار الدولة وسائل الإعلام الرقمية، والتحكم في المضمون الذي يُقدم للجماهير، وعدم وجود تنوع في الوسائل الرقمية والإلكترونية لتقديم المضمون.


نتائج معايير التصنيف وتقسيمها:


وتُقسَّم نتائج كل معيار على حدة بعدد من الدرجات، ليتم في النهاية حساب المجموع الكلي، لتحصل كل دولة على عدد من الدرجات، يتراوح من (صفر: 100) بحيث يكون صفر هو الأكثر حرية فيما يخص الإنترنت وتداول المعلومات والصحافة، ويكون 100 هو الأسوأ والأكثر تضييقًا على الإنترنت، ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة. وتكون الدولة الحاصلة على تقييم من (صفر- 30) دولة حرة كليًّا، بينما تكون الدولة الحاصلة على تقييم من (31- 60) دولة حرة جزئيًّا، وتكون الدولة الحاصلة على تقييم من (61-100) دولة غير حرة.


رقابة الحكومات على حرية الانترنت فى جميع دول العالم:


رقابة الحكومات على الإنترنت ليست حكراً على الدول العربية فقط، بل إن ثلثي مستخدمي الإنترنت في العالم يخضعون للرقابة الحكومية وتقييد حرية استخدامهم للشبكة.

صدر تقرير جديد عن حرية الانترنت من وكانت خلاصته أن الوضع من سيئ لأسوء وذلك للعام السادس على التوالي حيث يتراجع مؤشر الحرية بسبب حجب خدمات الانترنت المختلفة مثل تطبيقات الدردشة والشبكات الاجتماعية.

وصنف التقرير الصين على أنها صاحبة السمعة الأسوء في حرية الانترنت للعام الثاني على التوالي، تأتي بعدها سوريا وإيران وأغفلت كوريا الشمالية لأن التقرير لم يدرسها بل اشتمل على 65 دولة فقط.


أكثر الدول تضييقاً على الانترنت:


ترتيب الدول الأكثر تضييقًا على الحريات الإلكترونية وحرية الإنترنت بالترتيب هي:-

  1. الصين (88 نقطة).
  2. سوريا (87 نقطة).
  3. إيران (87 نقطة).
  4. إثيوبيا (83 نقطة).
  5. أوزباكستان (79 نقطة).
  6. كوبا (79 نقطة).
  7. فيتنام (76 نقطة).
  8. المملكة العربية السعودية (72 نقطة).
  9. البحرين (71 نقطة).
  10. باكستان (69 نقطة).

الوضع الحالي لحرية الإنترنت في العالم هو الأسوأ في تاريخه.


مؤشر حرية الإنترنت فى الشرق الأوسط.. إنترنت بلا حرية:


ترتيب دول الشرق الأوسط من حيث الأكثر حرية إلى لأقل حرية فيما يخص الإنترنت من ضمن 65 دولة كالآتي:-

  1. تونس (24 عالميًّا – 38 نقطة).
  2. المغرب ( 34 عالميًّا – 44 نقطة).
  3. لبنان (36 عالميًّا – 45 نقطة).
  4. الأردن (38 عالميًّا- 51 نقطة).
  5. ليبيا (44 عالميًّا- 58 نقطة).
  6. تركيا ( 46عالميًّا – 61 نقطة).
  7. مصر (49 عالميًّا – 63 نقطة).
  8. السودان (51 عالميًّا – 64 نقطة).
  9. الإمارات العربية المتحدة (55 عالميًّا – 68 نقطة).
  10. البحرين (57 عالميًّا – 71 نقطة).
  11. المملكة العربية السعودية (58 عالميًّا – 72 نقطة).
  12. إيران (63 عالميًّا – 87 نقطة).
  13. سوريا (64 عالميًّا – 87 نقطة).

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد