الشك يدمر العلاقات الزوجية ويهوي بها إلي النهاية

الكاتب Null
359 مشاهدة

الشك ، هي طبيعة في الإنسان أو هاجس يسيطر عليه فيجعله يتصرف بحماقه ، فالعلاقه التي يدخل الشك في ثناياها تدمر تلقائياً ، أياً كانت العلاقه زوجية أو عامه ، فالشك آفة كبيره تدمر البيوت والمجتمعات ، وتجعل الناس يكرهون بعضهم البعض .


فيديو عن الشك بعنوان | طلقت مراتي بسبب الواتس آب – أحمد محمد عبد المنعم :


المصدر


قصة الشك الموجوده في مقطع الفيديو تحكي عن :


الشك هو عدم الثقه في الطرف الثاني لضعف في شخصيتي ، أو لدلائل وبراهين أن الشخص الثاني يستحق أن أشك به وفي تصرفاته ، أو أن الشخص الثاني يتلاعب بي ليجعلني أشك به لكي أهتم به ، فالمسأله كبيره وعميقه جداً .

قصة الشك هذا الفيديو عباره عن زوج يقلب في هاتف زوجته فيجد رساله بالصدفه مكتوب بها “وحشتيني يا دنيا ” هكذا أسم زوجته في المقطع ، فيتجاهل الموضوع ويحذف الرساله ، ويقول أنها رسالة خاطئه وتمر الأيام إلي أن تصله رسالة أخرى قاتله .

محتوى الرساله التي وصلت إلي هاتف زوجته ولم تشاهدها زوجته كان مكتوب بها ” وحشتيني يا دنيا.. وواحشني لمستك ومقابلتنا في عش حبنا ” هنا ثار الزوج وواجه زوجته ، فكان ردها بإستهزاء ، هذا هو حبيبي الأول ، فثار الزوج ولم يرى أمامه وأهان زوجته وشتمها و طلقها وأنتهت هذه العلاقة الزوجية ب شك ثم بقرار متسرع .


الأخطاء التي حدثت في قصة الشك :


الشك

الشك يؤدي إلي الطلاق وتدمير البيوت

هذا الزوج متزوج زوجته منذ فتره ، وقبل الزواج تعرف عليها وخطبها فتره ، إذا بنسبه كبيره هو يعرفها جيداً ، ولكنها حينما دخلت رسالة عابرة إلي هاتف زوجته ، لم يتعب نفسه لكي يتأكد هل هذه الرسالة مرسلة لزوجته أم هي بالخطأ.

هكذا تكون الكوارث في المنازل ، وهي عدم التحقق ، كمن تشك في زوجها بدون بينه ، وأيضاً لا مزاح في وقت الجد ، لأن الزوج يكون في قمة ثورانه ، فيجب على الزوجه تهدئته أولاً ثم بعد ذلك ، سماع إتهامه ، ثم تدافع الزوجة عن نفسها بكل بساطه .

هدم البيوت لا يوجد أسهل منه ، وهي مهمة أبليس في المقام الأول ، وأخطر خطأ وقع فيه هذا الزوج أنه تعدى على هاتف زوجته ، وقد حذر الله تعالى من ذلك في قوله “ولا تجسسوا ” فكيف الحال لو شاهدت الزوجه هذه الرساله وذهبت إلي زوجها لتخبره ؟! ، فلم ينتظر هذا الزوج ، وقرر هدم البيت ، وبعد إهانته وضربه لزوجته ، فقد كسر أشياء كثيره بينهما ، فلا تضربوا الزوجات ولا تهينوا ، ولكن تبينوا قبل أن تتسرعوا فتهدموا بيوتكم ، وتندمون بعد فوات الآوان .


الشك آفه كبيره في هذا المجتمع ، فالشك يهدم البيوت والمجتمعات ويدمر مصالح الناس ، ويشرد الأطفال في بعض الأحيان ، ويجعل الكره يزيد في القلوب ، فاحذروا كل الحذر من الشك يرحمكم الله ، وتصالحوا مع أنفسكم ومع الله ، حتى يريكم الله الحق حق والباطل باطل .


Update : 2017-11-07 | By: iCoN.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد