صلاة التراويح في رمضان – تعريفها و فضلها في هذا الشهر الكريم

الكاتب Null
نشرت: آخر تحديث بتاريخ 259 مشاهدة

صلاة التراويح في رمضان هي صلاة النافلة التي تقام جماعة في ليالي شهر رمضان المبارك بحسب اعتقاد المسلمين السُنة فقط ، و هي سنة مؤكدة للرجال و النساء على حد السواء ، و تؤدى في كل ليلة من ليالي شهر رمضان المعظم بعد الإنتهاء من صلاة العشاء ، ويستمر وقتها إلى قبيل طلوع الفجر ، وقد حث الرسول Mohamed peace be upon him.svgعلى قيام رمضان فقال : «من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه» .


تعريف صلاة التراويح في رمضان :


هي الصلاة التي تصلى جماعة في ليالي رمضان ، و تراويح هي جمع ترويحة ، و لقد سميت التراويح لأن المصلين يستريحون أثناء أداءها بعد كل ركعتين  ، كما قال الحافظ ابن حجر ، و تعرف كذلك بقيام رمضان  ، وقد حرص الرسول Mohamed peace be upon him.svg على تأديتها و لم يتركها إلا مرات معدودات حتى لا تفرض على الناس فتصبح كالصلوات الخمس المفروضة .


عدد ركعات صلاة التراويح في رمضان :


لم يثبت في حديث النبي Mohamed peace be upon him.svg شيء عن عدد ركعات صلاة التراويح ، إلا أنه ثبت من فعله عليه الصلاة والسلام أنه صلاها إحدى عشرة ركعة كما بينت ذلك أم المؤمنين عائشة حين سئلت عن كيفية صلاة الرسول Mohamed peace be upon him.svg في رمضان ، فقالت :

ما كان رسول الله يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثاً ” متفق عليه .


فضل صلاة التراويح في رمضان :


صلاة التراويح في رمضان هي شعار الصالحين في جميع الأمم ، فقد قال الرسول Mohamed peace be upon him.svg : ” عليكم بقيام الليل , فإنه دأب الصالحين قبلكم , وقربة لكم إلى ربكم , ومكفرة للسيئات , ومنهاة عن الإثم ” أخرجه الحاكم .

و هي كذلك أفضل صلاة بعد الفريضة ، فقد ثبت في صحيح مسلم أن النبي Mohamed peace be upon him.svg قال : ” أفضل الصلاة بعد الصلاة المكتوبة الصلاة في جوف الليل ” ، وقال : ” أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف الليل الآخر , فإن استطعت أن تكون ممن يذكر الله في تلك الساعة فكن ” رواه الترمذي .

و هي من أعظم أسباب إجابة الله للدعاء ، و الفوز بالمطلوب ، ومغفرة الذنوب ، فقد روى أبوداود عن عمرو بن عبسة قال : قلت : يا رسول الله ، أي الليل أسمع ؟ قال : “جوف الليل الآخر ، فصلِّ ما شئت , فإن الصلاة مشهودة مكتوبة ” ، وقال كما في صحيح مسلم : ” إن من الليل ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله خيرا إلا أعطاه إياه ”  .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد