دور البنت في نشر الأخلاق !!

الكاتب Null
625 مشاهدة

دور البنت في نشر الأخلاق مهم جداً ، لأن البنت هي نص المجتمع وهي اللي مصنع الرجال ، وهي كل شيء ، وهي كل شيء مهم في حياتنا ، فلما نلاقي الحال أتغير بالشكل ده وجب علينا ننوه ، ونقول وربنا هو الهادي ، لإن التغيرات اللي حصلت في المجتمع دلوقتي تحتاج مننا لوقفات كثيرة .


دور البنت في نشر الأخلاق :


دور البنت في نشر الأخلاق

البنت في الحياة هي كل شيء ، هي نص المجتمع كعدد وهي برضه النص الاهم لانها هي الام اللي بتجيب النص التاني فأي بنت في ايديها انها تنشر الاخلاق بسهولة جدا.. لانها محط انظار المجتمع ككل ولان حاليا وجهة نظر الشباب في البنت اتغيرت بشكل كبير ، لإنه شايفها بنوتة كيوت ، ماشية ع الموضة بقيت متحررة زيادة عن اللزوم فبقيت من وجهة نظر الشباب اللي بيفكر كده ، تنفع كصديقة او حبيبة ، لكن زوجة ماتنفعهوشةوالبنات اللي ماشية ع الموضة وبتتحرر زيادة عن اللزوم بتدي انطباع مش حلو لاخلاقها حتى لو كانت بتعمل كده من باب الشياكة والاناقة… فاللي بيشوفها قدامه بيشوف بنت بتظهر “سوري” مفاتنها واي كلام هيتقال عليها هيظلمها ويظلم جيلها بالكامل.

فالأخلاق بتتصنف عند الناس حاليا ، من طريقة لبس وطريقة كلام واسلوب حياة فانتي كبنت لو مالكيش هوية تعبر عن اخلاقك ودينك ، والطريقة الصح لبنت في سنك تتعامل بيها مع الناس تبين قد ايه انتي مؤدبة ومحترمة ،فانتي بتظلمي نفسك والكلام اللي هيتقال في حقك وفي حق اهلك هيبقى قاسي جدا والبنت في مجتماعنا الشرقي بتتعامل على حسب سمعتها ، فانتي كبنت تحترمي ذاتك باحترامك لدينك وتعاليم دينك وكلام رسولك صلى الله عليه وسلم.

انتي العين عليكي ، فخللي الناس كلها تحلف بحياتك وباخلاقك وبطريقة لبسك المحترمة وطريقة كلامك المؤدبة ، وتحلف بأسلوبك الراقي في التعامل مع الشباب ،  وقد ايه انتي اخلاق في كل شيء وحاولي تبقي نموذج وقدوة كل اللي في نفسك واكبر منك ، يحترموكي ويقدروكي ، ويقلدوكي كمان.


لازم يكون للمجتمع دور في نشر الأخلاق ، المجتمع ككل مش فرد أو مجموعة ، والتواكل على المشايخ والدعاه وعلماء النفس وفقط ، لازم التغيير ينبع من البيت من الأسرة نفسها ، من مسؤلية البنت تجاه دينها و وطنها ومجتمعها ، نتمنى الرسالة تكون وصلت ودوركم بقى في نشر الأخلاق بكل قوة .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد