اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر وارجاع سرعته كما كانت في الاول

الكاتب Null
نشرت: آخر تحديث بتاريخ 270 مشاهدة

بعد مرور الوقت والاستعمال ، يصبح حاسوبنا بطيئا جدا بسبب كثرة البرامج المثبتة عليه ، كما انه قد يصبح مليئا بالفيروسات والبرامج الملغمة والكراكات التي نظل نحملها من الانترنت. في هذه التدوينة سنشارككم اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر بعد استعماله لفترات طويلة من الزمن.


اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر


اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر

قبل ان نبدأ في الشرح ، قم بالقاء نظرة على تدوينة ” اسرع طريقة لتنظيف الكمبيوتر من الفيروسات لتسريعه وارجاعه كما كان ” ، وهذا لانها تحتوي على طريقتين فعالتين لتنظيف حاسوبك من الفيروسات، والتي قد تكون هذه الاخيرة هي السبب في بطئ حاسوبك.

اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر

اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر

في نظري ، اعتبر ان اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر هي الغاء تثبيت البرامج التي لا تحتاجها ، فهي ناهيك على انها تستهلك جزءا كبيرا من موارد الحاسوب من معالج ورام وغيرها ، فانها تشغل مساحة كبيرة في القرص الصلب ، كما ان معظمها يبقى شغالا في الخلفية رغم اغلاقه ، ولهذا فانها تستغل ايضا جزءا من سرعة القرص الصلب الذي يعد من اهم الاشياء التي تحافظ على سرعة الحاسوب.

لالغاء تثبيت اي برنامج ، قم بالذهاب الى Control Panel ثم ستجد خيار Uninstall a program في الاسفل ، اختره ، ستجد قائمة طويلة بالبرامج المثبتة على جهازك ، يكفي النقر مرتان على اي برنامج تريده ، ثم سيظهر لك نافذة من خلالها اتبع الخطوات حتى يتم الغاء تثبيت البرنامج بالكامل.


اسرع طريقة لتسريع الكمبيوتر من خلال برنامج 


توجد هناك العديد من البرامج المسماة ” anti-malware ” او مضاد المالوير ( البرمجيات الخبيثة ) ، ووظيفة هذه البرامج هو عمل مسح لحاسوبك من اية برمجيات خبيثة تستهلك مواردك بدون فائدك او تقوم بالتجسس عليك في الخلفية. كما انها تقوم بحمايتك ايضا من اي برمجيات ضارة تدخل حاسوبك سواء عن طريق الانترنت او عن طريق وسائط تخزين خارجية.

من اشهر هذه البرامج هو برنامج malware byte ، فهو يقوم بكل هذه الاشياء ، كما ان لديه القدرة على التعرف على البرامج الغير مرغوب فيها والتي لا تستعملها ، وايضا التعرف على تغييرات تحدث في نظامك في الخلفية وبدون علمك. البرنامج مجاني.

رابط تحميل البرنامج ( مباشر ) 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد