الشموع اليابانية وتفسير أشكالها في تحليل الرسم البياني

الكاتب Null
نشرت: آخر تحديث بتاريخ 72 مشاهدة

في عالم التداول والاستثمار، تعتبر الشموع اليابانية واحدة من الأدوات الرئيسية لتحليل الأسواق المالية. إن فهم مبادئ هذه الأداة والاستفادة منها بشكل صحيح يمكن أن يكون له تأثير كبير على قرارات التداول والاستثمار. في هذا المقال، سنستكشف مفهوم الشموع اليابانية وكيفية استخدامها بفعالية لتحليل الأسواق المالية.


مفهوم الشموع اليابانية:

هو أحد أساسيات تحليل الأسواق المالية ويشكل الخطوة الأولى في فهم كيفية قراءة حركة الأسعار بشكل أفضل. يتعلق هذا المفهوم بشكل أساسي بطريقة تمثيل حركة الأسعار باستخدام الشموع، وهي عبارة عن رسوم بيانية تشبه شكل الشموع الحقيقية وتحمل معلومات كبيرة عن الأصول المالية.

فهم مفهوم الشموع اليابانية يمكن أن يساعدك في اتخاذ قرارات تداول أكثر دقة. يمكنك استخدام الأنماط المختلفة لتحديد نقاط الدخول والخروج المثلى وإدارة المخاطر بفعالية. يتطلب الأمر التدريب والممارسة لتطبيق هذا المفهوم بنجاح، ولكنه يمكن أن يكون أحد الأدوات الأكثر فعالية في حقل التداول.


أجزاء الشموع اليابانيه:

الشموع اليابانية

الشموع اليابانية هي وسيلة شائعة لتحليل الأسعار في تداول الأسهم والعملات والسلع. تتألف الشموع اليابانية من عدة أجزاء رئيسية توضح تحركات الأسعار على مر الزمن. هذه هي الأجزاء الرئيسية للشموع اليابانية:

الجسم (Body):

الجسم هو الجزء المستطيل الرئيسي للشمعة ويمثل الفارق بين سعر الافتتاح وسعر الإغلاق خلال فترة زمنية معينة. إذا كانت الشمعة تزيد في القيمة (سعر الإغلاق أعلى من سعر الافتتاح)، فإن الجسم يكون ملونًا أو مملوءًا باللون. إذا كانت الشمعة تنقص في القيمة (سعر الإغلاق أدنى من سعر الافتتاح)، فإن الجسم يكون ملونًا أو مملوءًا بلون مختلف.

الظل العلوي (Upper Shadow):

الظل العلوي هو الخط الرفيع الذي يمتد من أعلى الجسم إلى أعلى سعر الشمعة. يمثل الظل العلوي أعلى سعر تم تداوله خلال الفترة الزمنية.

الظل السفلي (Lower Shadow):

الظل السفلي هو الخط الرفيع الذي يمتد من أسفل الجسم إلى أدنى سعر الشمعة. يمثل الظل السفلي أدنى سعر تم تداوله خلال الفترة الزمنية.

الشمعة الإيجابية (Bullish Candle):

هذا هو نوع الشمعة التي يكون فيها سعر الإغلاق أعلى من سعر الافتتاح. يشير إلى تصاعد في السوق وقد يكون إشارة للشراء.

الشمعة السلبية (Bearish Candle):

هذا هو نوع الشمعة التي يكون فيها سعر الإغلاق أدنى من سعر الافتتاح. يشير إلى تراجع في السوق وقد يكون إشارة للبيع.

تتيح الشموع اليابانية للمتداولين فهم تحركات الأسعار بشكل أفضل واتخاذ قرارات تداول مستنيرة بناءً على تحليل الشموع والأنماط التي تشكلها. يمكن استخدام مجموعات متعددة من الشموع معًا للكشف عن أنماط تحليل فني معينة تساعد في توجيه قرارات التداول.


أشهر أنماط الشموع اليابانية:

في عالم تحليل الأسواق المالية، يعتبر فهم الأنماط الشموع اليابانية أمرًا بالغ الأهمية. إنها توفر للمتداولين والمستثمرين رؤى قيمة حول حركة الأسعار وتساعد في تحديد الاتجاهات المحتملة ونقاط الدخول والخروج المثلى. سنلقي نظرة عن كثب على بعض أشهر أنماط الشموع اليابانية وكيفية تفسيرها:

شمعة الهامر (Hammer):

شمعة الهامر

هي نمط شمعة يتميز بالمظهر الشبيه بالمطرقة. يشمل هذا النمط شمعة طويلة تكون ذيلها السفلي طويلًا بينما يكون جسم الشمعة نفسه صغيرًا وقريبًا من أعلى الشمعة. الشمعة الهامر تظهر بعد فترة هبوط في الأسعار وتشير إلى احتمال انعكاس صعودي. تتميز هذه الشمعة بالشكل التالي::

  • ذيل سفلي طويل:

يمتد الذيل السفلي للشمعة لأسفل بعيدًا عن جسم الشمعة ويمكن أن يكون طويلاً بشكل ملحوظ.

  • جسم صغير:

جسم الشمعة صغير نسبيًا ويكون قريبًا من أعلى الشمعة.

  • لا يوجد ذيل علوي أو ذيل علوي صغير جدًا:

شمعة الهامر ليس لديها ذيل علوي أو يكون ذيلها العلوي صغيرًا جدًا بحيث يكون قريبًا من أعلى الشمعة.

تفسير شمعة الهامر:

عندما تظهر شمعة الهامر بعد فترة هبوط في الأسعار، فإنها تشير إلى أن البائعين كانوا يسيطرون على السوق في البداية ودفعو الأسعار إلى الأسفل. ومع ذلك، في نهاية اليوم، تمكن المشترون من دفع الأسعار مرة أخرى نحو الأعلى، مما يشير إلى أن هناك دعمًا قويًا عند هذا المستوى.
يعتبر وجود شمعة الهامر إشارة إيجابية وقوية تشير إلى احتمال انعكاس الاتجاه من هبوطي إلى صعودي. ولكن يجب دائمًا مراعاة السياق العام للسوق واستخدام شمعة الهامر بجانب تحليلات أخرى لاتخاذ قرارات تداول مناسبة.


المطرقة المقلوبة (Inverted Hammer):

شمعة المطرقه المقلوبه

هي نمط شمعة تظهر على الرسم البياني للأسعار وتشبه الشمعة الهامر (Hammer) في المظهر، ولكنها تظهر بعد فترة ارتفاع في الأسعار وتشير إلى احتمال انعكاس هابط. تتميز هذه الشمعة بالشكل التالي:

  • ذيل علوي طويل:

يمتد ذيل الشمعة العلوي بعيدًا عن جسم الشمعة ويكون طويلًا بشكل ملحوظ.

  • جسم صغير:

جسم الشمعة صغير نسبيًا ويكون قريبًا من أسفل الشمعة.

  • لا يوجد ذيل سفلي أو ذيل سفلي صغير جدًا:

شمعة المطرقة المقلوبة ليس لديها ذيل سفلي أو يكون ذيلها السفلي صغيرًا جدًا بحيث يكون قريبًا من أسفل الشمعة.

تفسير شمعة المطرقة المقلوبة:

عندما تظهر شمعة المطرقة المقلوبة بعد فترة ارتفاع في الأسعار، فإنها تشير إلى أن الشرائح كانت قد سيطرت على السوق في البداية وأدفعت الأسعار إلى الأعلى. ومع ذلك، في نهاية اليوم، تمكن البائعون من دفع الأسعار مرة أخرى نحو الأسفل، مما يشير إلى أن هناك ضغطًا هابطًا.
يعتبر وجود شمعة المطرقة المقلوبة إشارة سلبية تشير إلى احتمال انعكاس الاتجاه من صعودي إلى هابط. ولكن يجب دائمًا مراعاة السياق العام للسوق واستخدام شمعة المطرقة المقلوبة بجانب تحليلات أخرى لاتخاذ قرارات تداول مناسبة.


نجمة الصباح (Morning Star):

شمعة نجمة الصباح

هي نمط شمعة يظهر على الرسم البياني للأسعار ويشير إلى انعكاس إيجابي في السوق. يتكون نمط نجمة الصباح من ثلاث شمعات متتالية ويمكن تفسيره على النحو التالي:

  • الشمعة الأولى:

تمثل استمرارًا للاتجاه الهابط الحالي وتكون هذه الشمعة هابطة.

  • الشمعة الثانية:

تكون هذه الشمعة صغيرة وتظهر داخل نطاق الشمعة الأولى، ويمكن أن تتضمن الأسعار الهابطة والصاعدة.

  • الشمعة الثالثة:

هذه الشمعة صاعدة وتفتح فوق إغلاق الشمعة الثانية وتغلق على الأقل في منتصف الشمعة الأولى (الشمعة الهابطة الأولى).

نجمة الصباح تشير إلى تغيير اتجاه السوق من هبوطي إلى صعودي وهي إشارة إيجابية قوية. يتمثل الفكرة الرئيسية وراء هذا النمط في توقع استمرار الصعود بعد فترة من الضغط الهابط.


 نجمة المساء (Evening Star):

 نجمة المساء
هي نمط شمعة يظهر على الرسم البياني للأسعار ويشير إلى انعكاس سلبي في السوق. تشير نجمة المساء إلى تغيير اتجاه السوق من صعودي إلى هابط. هذا النمط يتألف عادة من ثلاث شموع متتالية ويمكن تفسيره كالتالي:

  • الشمعة الأولى:

تمثل استمرارًا للاتجاه الصعودي الحالي و تكون صاعدة.

  • الشمعة الثانية:

تكون صغيرة وتظهر داخل نطاق الشمعة الأولى، وتمكنها من أن تتضمن الأسعار الصاعدة والهابطة.

  • الشمعة الثالثة:

تكون هابطة وتفتح أدنى إغلاق الشمعة الثانية وتغلق أدنى إغلاق الشمعة الأولى.

نجمة المساء تشير إلى تغيير اتجاه السوق من صعودي إلى هابط وهي إشارة سلبية قوية. يتمثل الفكرة الرئيسية وراء هذا النمط في توقع استمرار الهبوط بعد فترة من الارتفاع.


شمعة ماربوزو (Marubozu):

تحليل الشموع اليابانية

هي نمط شمعة يتميز بأنها ليس لديها ذيلين (ذيل علوي وذيل سفلي) ولا أي ظلال. بالمعنى الأكثر بساطة، يفتح السعر في أعلى الشمعة ماربوزو ويغلق في أدنى نقطة لها (لشمعة هبوطية) أو يفتح في أدنى نقطة ويغلق في أعلى نقطة (لشمعة صاعدة).

تتوفر هناك اثنتان من الأنواع الرئيسية لشموع ماربوزو:

  • شمعة ماربوزو البيضاء (White Marubozu):

يفتح هذا النمط عند أدنى نقطة للفترة ويغلق عند أعلى نقطة. يشير إلى أن الشرائح قادرة على السيطرة على السوق تمامًا خلال الفترة، وقد يكون ذلك إشارة إلى قوة صعودية.

  • شمعة ماربوزو السوداء (Black Marubozu):

يفتح هذا النمط عند أعلى نقطة للفترة ويغلق عند أدنى نقطة. يشير إلى أن البائعين قادرين على السيطرة على السوق تمامًا خلال الفترة، وقد يكون ذلك إشارة إلى قوة هبوطية.

شموع ماربوزو تعتبر إشارات قوية لاتجاه السوق وتشير إلى توقعات مستقبلية قوية للارتفاع أو الهبوط. ومع ذلك، يجب مراعاة السياق العام للسوق واستخدام شموع ماربوزو بجانب تحليلات أخرى ومؤشرات فنية لاتخاذ قرارات تداول مستنيرة. قد تظهر هذه الشموع في مختلف الأسواق المالية وعلى الأطر الزمنية المختلفة، وتقدم معلومات مفيدة للمتداولين والمستثمرين.


شمعة دوجي (Doji):

شمعة دوجي

هي نمط شمعة يظهر على الرسم البياني للأسعار وتكون خصوصيتها البارزة هي أنها لا تظهر أي جسم أو هيكل واضح، بل تظهر بشكل أفقي على الرسم البياني كخط أفقي صغير يمثل تقريباً نفس مستوى سعر الافتتاح والإغلاق. تظهر شمعة دوجي عندما تكون أسعار الفترة قريبة جدًا من سعر الافتتاح، وتشير إلى التعادل بين المشترين والبائعين خلال الفترة المعينة. هناك ثلاثة أنواع رئيسية من شموع الدوجي:

  • شمعة دوجي الكلاسيكية (Classic Doji):

تظهر عندما تكون سعر الافتتاح والإغلاق تقريبًا على نفس المستوى. تشير إلى عدم وجود تغير كبير في سعر الأصل خلال الفترة.

  • شمعة دوجي المثلث (Dragonfly Doji):

تظهر عندما تكون سعر الإغلاق قريبًا من أعلى سعر الفترة. يمكن أن تشير إلى توقعات لانعكاس صعودي بعد فترة من الهبوط.

  • شمعة دوجي المطرقة (Gravestone Doji):

تظهر عندما يكون سعر الإغلاق قريبًا من أدنى سعر الفترة. يمكن أن تشير إلى توقعات لانعكاس هابط بعد فترة من الارتفاع.

شموع الدوجي تشير إلى عدم اليقين في السوق وتشدد على أهمية الانتباه إلى الحركة السعرية اللاحقة. على الرغم من أنها لا تقدم إشارة واضحة بشكل فوري حول اتجاه السوق، فهي تشير إلى فرصة للمتداولين لتوخي الحذر ومراقبة تحركات الأسعار اللاحقة لاتخاذ قرارات تداول مستنيرة. قد تظهر شموع الدوجي في الأسواق المالية بانتظام وتكون مهمة في تقدير تغيرات الاتجاه في السوق.


شمعة الشهاب (Shooting Star):

شمعة الشهاب

هي نمط شمعة يظهر على الرسم البياني للأسعار وتشبه شمعة الهامر (Hammer)، ولكنها تظهر في الجزء العلوي من الاتجاه الصاعد وتشير إلى احتمال انعكاس هابط. تعتبر شمعة الشهاب إشارة سلبية تشير إلى ضعف اتجاه الصعود الحالي. تتميز هذه الشمعة بالشكل التالي:

  • ذيل علوي طويل:

يمتد ذيل الشمعة العلوي بعيدًا عن جسم الشمعة ويكون طويلاً بشكل ملحوظ.

  • جسم صغير:

جسم الشمعة صغير نسبيًا ويكون قريبًا من أسفل الشمعة.

  • لا يوجد ذيل سفلي أو يكون ذيله صغيرًا جدًا:

شمعة الشهاب ليس لديها ذيل سفلي أو يكون ذيلها السفلي صغيرًا جدًا بحيث يكون قريبًا من أسفل الشمعة.

تفسير شمعة الشهاب:

عندما تظهر شمعة الشهاب في الجزء العلوي من اتجاه صاعد، فإنها تشير إلى أن المشترين كانو قادرين على دفع الأسعار نحو الأعلى في البداية، لكن في نهاية الفترة، تمكن البائعون من السيطرة على السوق ودفع الأسعار إلى الأسفل، مما يشير إلى ضعف في اتجاه الصعود.
يعتبر وجود شمعة الشهاب إشارة سلبية قوية وقد تكون مؤشرًا على انعكاس هابط محتمل. ولكن يجب دائمًا أن يتم تأكيد نمط شمعة الشهاب بالنظر في السياق العام للسوق واستخدامه بجانب تحليلات أخرى ومؤشرات فنية لاتخاذ قرارات تداول مناسبة.


شمعة الرجل المعلق (Hanging Man):

شمعة الرجل المعلق

هي نمط شمعة يظهر على الرسم البياني للأسعار ويشبه شمعة الهامر (Hammer) في المظهر، ولكنه يظهر في الجزء العلوي من الاتجاه الصاعد ويشير إلى احتمال انعكاس هابط. تتميز هذه الشمعة بالشكل التالي:

  • ذيل علوي طويل:

يمتد ذيل الشمعة العلوي بعيدًا عن جسم الشمعة ويكون طويلاً بشكل ملحوظ.

  • جسم صغير:

جسم الشمعة صغير نسبيًا ويكون قريبًا من أسفل الشمعة.

  • لا يوجد ذيل سفلي أو يكون ذيله صغيرًا جدًا:

شمعة الرجل المعلق ليس لديها ذيل سفلي أو يكون ذيلها السفلي صغيرًا جدًا بحيث يكون قريبًا من أسفل الشمعة.

شمعة الرجل المعلق تشير إلى عدم الثقة في اتجاه الصعود الحالي وقد تكون إشارة إلى انعكاس هابط محتمل. إذا ظهرت شمعة الرجل المعلق بعد فترة من الارتفاع في الأسعار، يمكن أن تكون إشارة قوية للمتداولين والمستثمرين للنظر في البيع أو إغلاق مراكز شراء قائمة.

هذه مجرد عينة صغيرة من الأنماط الشموع اليابانية الشهيرة، وهناك المزيد من الأنماط المعقدة والمفصلة. فهم هذه الأنماط واستخدامها بعناية يمكن أن يكون له تأثير كبير على تحليل الأسواق واتخاذ قرارات تداول مستنيرة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد